منتدى مدرسة المسجد الكبير العلمية العتيقة بتراست
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة / انت غير مسجل في هذا المنتدى يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة منتديات مسجد الكبير لتراست

منتدى مدرسة المسجد الكبير العلمية العتيقة بتراست

التواصل مع المدرسة : madrasttarrasst@gmail.com
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 واجب التضامن بين المسلمين

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
حسن اليوربوعي

avatar

عدد المساهمات : 571
نقاط : 6772
تاريخ التسجيل : 13/10/2010
العمر : 46
الموقع : جهة سوس

مُساهمةموضوع: واجب التضامن بين المسلمين    الثلاثاء 30 أبريل - 4:38

[b]بسم الله الرحمن الرحيم
الأولى: واجب التضامن بين المسلمين
الحمد لله المستعبد عباده بألوان الطاعات، ومن جملتها وسائل المحافظة على تضامن الأفراد والجماعات، نحمده ونشكره على نعمه السابغات، ونستعينه على تأدية الواجبات، ونشهد أن لا إله إلا الله الذي جعل الأجر الجزيل لكل من ساهم في توثيق روابط الأخوة والتضامن بين المسلمين. ونشهد أن سيدنا ومولانا محمدا عبده ورسوله المبعوث رحمة للعالمين، فوحد شتى الأجناس على كلمة سواء لا فضل لأحد إلا للمتقين، صلوات الله وسلامه عليه وعلى آله الطيبين، وصحابته المتضامنين.
عباد الله
جعلنا موضوع اليوم العلاقات التي أوجب الله توطيدها وتعاهدها والحرص على تمتينها على سائر المسلمين انطلاقا من حديث صحيح أخرجه الإمامان البخاري ومسلم في صحيحيهما عن عبد الله بن عمر  عن النبي  قال: )المسلم أخو المسلم لا يظلمه ولا يسلمه، من كان في حاجة أخيه كان الله في حاجته، ومن فرج عن مسلم كربة فرج الله عنه بها كربة من كرب يوم القيامة. (
بين النبي الأكرم  وهو الذي لا ينطق عن الهوى إن هو إلا وحي يوحى بين أن المسلمين عامة تربطهم الأخوة الإسلامية، وبين معنى هذا الرابط الأخوي الذي يجب تجسيده على أرض الواقع، وذلك بقيام كل مسلم تجاه أخيه بهذه الحقوق الأربعة الممثلة في :
أولا : دفع الظلم عنه
ثانيا : عدم التخلي عنه عند تعرضه للأذى.
ثالثا: أن تقضى حوائجه على قدر الاستطاعة.
رابعا: تفريج كربته عند الشدة.
وسأتتبع معكم بكل اختصار، هذه الحقوق الأخوية، التي بدونها تنعدم وتضمحل أواصر الأخوة، فتحل بذلك الأنانية والعنصرية، والعداوة والكراهية، الشيء الذي يكتوي بناره كثير من المسلمين اليوم ولعياذ بالله.
الحق الأول : عدم ظلمه، ومن ظلمه تركه في يد من يظلمه، على حد قوله  (انصر أخاك ظالما أو مظلوما) قيل ما معناه فكيف ننصره إن كان ظالما؟ قال أن تحجزه عن الظلم، فذلك نصر له) وهذه الظاهرة متفشية الآن في مجتمعنا، يتعرض أحد إخوانكم لسلب ماله والتهجم عليه في واضحة النهار، والمارة كأنهم أشباح، ولا من يتضامن معه ويخلصه، ظنا منهم أنهم لا يتحملون مسؤولية نصرته، بلى أيها الإخوة، فكل من رأى إنسانا فضلا عن المسلم وحتى الحيوان فتجب عليه حمايته ونصرته، وإلا فيسأل أمام الله عن ذلك ويتعرض للعنة الله، لأن اللعنة تنزل على كل من شاهد مظلوما ولم يقم بواجبه نحوه، واسمعوا عن نبيكم فيما رواه الطبراني وغيره عن ابن عباس (لا يقفن أحدكم موقفا يقتل فيه رجل ظلما فإن اللعنة تنزل على كل من حضر حين لم يدفعوا عنه ولا يقفن أحدكم موقفا يضرب فيه رجل ظلما فإن اللعنة تنزل من حضره حين لم يدفعوا عنه) وقال  (من جرد ظهر مسلم بغير حق لقي الله وهو عليه غضبان).
الحق الثاني : لا يسلمه لمكروه يحل به، أو مصيبة تنزل به، ولكنه يعينه ويقف معه مؤازرا و مناصرا، ويعزه إذا ذل، وينصره إذا ظلم، ويواسيه إذا أعدم، وإذا أحسن شكره، وإن أساء عذره، أين غيرتك وشهامتك أيها المسلم وأنت ترى أخا مسلما - أو أختا مسلمة - يتعرض لانتهاك حرمته، أو سرقة ماله، فتغض الطرف عنه وأنت قادر على نصرته وكشف غمته، وإن لم تكن لك قدرة فاستنجد برجال الأمن أو المارة و الجيران، أما أن يعرض أحدكم عن المظلوم وهو يتعرض للظلم فكأنك أنت الظالم، على حد ما مر (انصر أخاك ظالما ... ) الخ
الثالث : قضاء حوائج المسلمين على قدر الطاقة والاستطاعة، ومن كان في حاجة أخيه كان الله في حاجته، وإذا أراد الله بعبده خيرا جعل قضاء الحوائج على يديه.
يا عبد الله إذا أحسن الله إليك وأعطاك مالا أو جاها وقدرة على إسداء النفع للناس ماديا كقضاء الديون، أو معنويا كالوقوف معهم في قضاء مآربهم الإدارية وغيرها، فلا تبخل بزكاة هذه النعم باستغلالها في نفع العباد وقضاء حوائجهم، لتدخل بذلك البهجة في قلوبهم والابتسامة على شفاههم فتفوز بالحسنيين، حسنى الدنيا بالذكر الحسن والحظوة في المجتمع، وحسنى الآخرة بالدعوات المستجابة والثواب الجزيل.
وأكرر نص الحديث وأقول (من كان في حاجة أخيه كان الله في حاجته) والخلق عيال الله وأحبهم إلى الله أرفقهم بعياله.
وفقنا الله للعمل بما نسمع ونعلم، آمين .

الحمد لله.
الثانيـة: في التضامن بين المسلمين
الحمد لله الذي أوجب أداء الحقوق، وحرم التنكر والعقوق، جعل قوة المسلمين في تضامنهم، وضعفهم وذلهم في تفرقتهم وتباغضهم، أمر بنصر المظلوم وإغاثة الملهوف والوقوف مع ذوي الحاجات وحماية الضعفاء والمساكين، وكل هذا بنص الكتاب المبين،وهدي النبي الأمين، صلى الله عليه وعلى آله الطيبين، وصحابته الهداة المهتدين.
عباد الله
لازلنا معكم في حقوق بعضكم على البعض، التي كادت تضمحل وتنسى، وحلت الأنانية وحب الذات محل التضامن الواجب تشخيصه، وقضاء الحاجات لذوي الحاجات، ليحس الجميع بدف الأخوة الإسلامية والرابط الإجتماعي الذي شخصه النبي الأكرم  في مجتمع المهاجرين والأنصار، الذين امتزجت دماء الأخوة الصادقة فيما بينهم، وهم الموصوفون في التنزيل بقوله تعالى: (رحماء بينهم).
الرابع من حقوق الأخوة الإسلامية، مواساة المكروب وتفريج كربته وهمه وغمه، فكم من مريض متألم في فراشه، مضطرم في آلامه، لا مال له ينفقه في علاج نفسه أو على سرير المستشفى، ولا من يهتم به، وكم من مهموم ذي عيال ليس له مصدر عيش يسد منه حاجته ولا من يرحمه، وكم من مديون أنهكته الديون ولا من يواسيه، وكم من أرملة ويتيم اضطرا لبذل ماء الوجه لكي لا تزهق روحه، وكم ... وكم ... عباد الله.
إن تبعات هذه الحقوق، أعني كل من لديه قدرة من مال أوجاه أو مسؤولية حكومية أو مدنية، ويعد هذا من قبيل فرض الكفاية، بحيث إذا قام به البعض سقط عن الباقين، وإذا لم يقم به أحد أثم الجميع، ولدرء ندم المحاسبة أمام الخالق الديان يوم القيامة، فليتحرك ضمير المجتمع في خلق مبادرات مباركة، لرد الاعتبار للأخوة الإسلامية والتضامن الواجب تحقيقه، لخلق التوازن الكفيل بخلق مجتمع آمن، ذلك الأمن العام الروحي والاجتاعي والاقتصادي، قوي متراص مترابط، وكل هذا داخل في إطار قول الله تعالى: (إنما المومنون إخوة ) وقوله تعالى: (والمومنون والمومنـــت بعضهم أولياء بعض ) صدق الله العظيم.

 بقلم الشيخ ذ / أحمد اليربوعي، عضو الرابطة المحمدية للعلماء، ومدير مدرسة المسجد الكبير العتيقة، حفظه الله.




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
bencaid



عدد المساهمات : 2
نقاط : 3288
تاريخ التسجيل : 27/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: واجب التضامن بين المسلمين    الخميس 30 مايو - 12:39

ana jid momtan li9oboulikom 3odwan fi hada almontada anadiyé aladi atamana an akouna 3inda hossni danikom wabaraka laho fi chaykhina al3lama wabaka fi hada almontada waja3alaho daiman fi ar9a almosstawayat inaho waliyo dalika wal9adiro 3alayh aaaaaaaaaaaaaaammmmmmmmiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiinnnnnnnnnnnnnnnnnn
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
bencaid



عدد المساهمات : 2
نقاط : 3288
تاريخ التسجيل : 27/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: واجب التضامن بين المسلمين    الخميس 30 مايو - 12:57

kama ana mawdou3 hadihi alkhotba maahwajana ilayhi lyawm wakhassatan wal3alam alisslami katerat fihi achahnao wa9ala atadamono bayna cho3oub fa assbahna nassma3o wa nochahid dak yah9ido dak wadak assbaha motacharidan fi chari3 lianaho lm yoadi wajiba alkiraé lissahib almahal wadak torida mina almosstachfa lianaho lm yajid man yadfa3o aw ahtari laho adawaa awi alfatoura wa fi alakhir wafa9ana laho aljami3 limayohibo wa yarda wa ojadido achokra alkhalissa li ssa3adat chaykhina almohtaram walikoli assahirina 3ala hada al lmontada aaaaaaaaaaaaaaaaaammmmmmmmmmmiiiiiiiiiiiiiinnnnnnnnnnnnnn
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
حسن اليوربوعي

avatar

عدد المساهمات : 571
نقاط : 6772
تاريخ التسجيل : 13/10/2010
العمر : 46
الموقع : جهة سوس

مُساهمةموضوع: رد: واجب التضامن بين المسلمين    الجمعة 20 ديسمبر - 10:18

سلام الله عليكم
ونحن بدورنا نتمنى أن نكون عند حسن ظنك , فهمنا واحد وهو تنوير قلوب العباد بالموعظة الحسنة

ملاحظة: لم ألاحظ رسالتك إلا يوم الجمعة 16صفر 1435 ق 20 دحنبر 2013 [ حبذا الكتابة بالعربية]

نوقيع: أخوك في الله حسن اليوربوعي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
واجب التضامن بين المسلمين
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى مدرسة المسجد الكبير العلمية العتيقة بتراست  :: التعريف بالمدرسة :: خطب منبرية لشيخ المدرسة-
انتقل الى: