منتدى مدرسة المسجد الكبير العلمية العتيقة بتراست
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة / انت غير مسجل في هذا المنتدى يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة منتديات مسجد الكبير لتراست

منتدى مدرسة المسجد الكبير العلمية العتيقة بتراست

التواصل مع المدرسة : madrasttarrasst@gmail.com
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 محطات من السيرة النبوية العطرة

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
حسن اليوربوعي

avatar

عدد المساهمات : 571
نقاط : 7080
تاريخ التسجيل : 13/10/2010
العمر : 47
الموقع : جهة سوس

مُساهمةموضوع: محطات من السيرة النبوية العطرة   السبت 23 فبراير - 2:30

بسم الله الرحمن الرحيم وصلى الله وسلم على سيدنا محمد وآله





موجز لبعض محطات حياة النبي r


1- نسبه الشريف r

هو سيدنا محمد بنُ عبد الله بنِ عبد المطلب بنِ هاشم بن عبد مناف بن قصي بن كلاب بن مرة بن كعب بن لؤي بن غالب بن فهر بن مالك بن النضر بن كنانة بن خزيمة بن مدركة بن إلياس بن مضر بن نزار بن معد بن عدنان.

2- أمه r: آمنة بنت وهب بن عبد مناف بن زهرة بن كلاب أمها برة بنت عبد العزى بن عثمان بن عبد الدار بن قصى

3 ولادته r عام الفيل 20 أبريل 571 م فى دار عمه أبى طالب فى شهر ربيع الأول يوم الإثنين

4- حاضنته أم أيمن جارية أبيه.

مرضعته الأولى ثويبة جارية أبى لهب، ثم حليمة السعدية إلى الفطام

5- قابلته الشفاء أم عبد الرحمن بن عوف 6- يتمه بأبيه مات أبوه عبد الله وله شهران فى بطن أمه

7- يتمه بأمه ماتت أمه وعمره ست سنوات ودفنت بموضع بين المدينة ومكة يسمى بالأبواء

8- كفله جده عبد المطلب إلى أن مات وعمره 8 سنوات وأوصى به إلى عمه أبى طالب شقيق أبيه

9- سفره الأول

سافر به عمه أبو طالب إلى الشام وله من العمر 12 سنة، وعاد به من قرية تسمى بصرى فى حدود الشام يإشارة من الراهب بحيرا

10- أول عمل له فى كسب الرزق رعاية الغنم لأهل مكة على قراريط

11- عمله فى التجارة مع السائب بن أبى السائب كشريك حتى ءاجرته خديجة رضى الله عنها فى تجارتها إلى الشام وعمره 25 سنة وفى هذه السنة تزوج بها بطلب منها

12- وفى 35 من عمره جددت قريش بناء الكعبة المشرفة وحكموه فيمن يضع الحجر الأسود مكانه

13- وعلى رأس الأربعين أوحى الله إليه بأوائل سورة العلق وهو فى غار حراء بين مكة ومنى وذالك فى 18 رمضان سنة 610 ميلادية 13 سنة قبل الهجرة وكانت عبادته قبل البعثة على دين أبيه إبراهيم

14- أول من أسلم خديجة ثم علي وعمره 10 سنوات، ثم زيد بن حارثة ثم حاضنته أم أيمن ثم أبو بكر الصديق ثم عثمان ثم الزبير ثم عبد الرحمان بن عوف ثم سعد بن أبى وقاص

15- فلما بلغوا ثلا ثين جمعهم النبى r فى دار الأرقم للتعليم

16- بدء الدعوة سرا مدة ثلاث سنوات وجهرا باللسان بلا قتال إلى الهجرة , وبالسيف دفاعا إلى صلح الحديبية والسيف ضد من وقف فى وجه الدعوة وهو آخر ما استقر عليه الأمر

17- الهجرة الأولى إلى الحبشة

عددأصحابها عشرة رجال وخمس نسوة، منهم عثمان بن عفان وزوجته رقية بنت رسول الله r

18- الهجرة الثانية إلى الحبشة وعدد أصحابها 83 رجلا و 18 نسوة ومنهم جعفر بن أبى طالب وزوجه أسماء بنت عميس

19 صحيفة المقاطعة كتبت فى محرم سنة 7 من النبوة

20- وفاة خديجة قبل الهجرة بثلاث سنين

21- زوجاته r 12 أولهن خديجة 2 سويدة 3 عائشة 4 حفصة 5 زينب بنت خزيمة شهرين أو ثلاثة 6 أم سلمة 7 زينب بنت جحش 8جويرية 9 ريحانة 10 أم حبيبة أرملة بنت أبى سفيان 11 صفية بنت حيي 12 ميمونة بنت الحرث. أولهن خديجة وءاخر من تزوج بها ميمونة رضى الله عنهن

22- الإسراء والمعراج قبل الهجرة بثمانية عشر شهرا فى السابع والعشرين من رجب وقيل قبل الهجرة بسنة فى هذه اليلة فرضت الصلاة

23- العقبة الأولى عدد من حضرها 12 رجلا عشرة من الخزرج واثنان من الأوس أسلموا وبايعوا، فبعث معهم مصعب بن عمير العبدرى الملقب بمقرء المدينة وهو أول سفير فى الإسلام

24- العقبة الثانية عددالحاضرين فيها 73 رجلا 62 من الخزرج 11من الأوس ومعهم إمرأتان وهما نسيبة بنت كعب من بنى النجار وأسماء بنت عمرو من بنى سلمة

25- الهجرة إلى المدينةفى 13 سنة بعد النبوة

26- هجرته r فى مستهل ربيع الأول سنة 622م

27- تأسيس أول مسجد فى الإسلام فى أوائل ربيع الأول وهو مسجد قباء

28- أول جمعة فى الإسلام فى بنى سالم بن عوف خارج المدينة

29- بناء المسجد النبوي فى بداية السنة الأولى للهجرة

30- بدء الأذان السنة الأولى

31- غزواته r التى قادها بنفسه 27 غزوة أولها غزوة ودان ثم البُواط ثم العُشيرة ثم بدر الأولى كلها بلا قتال ثم بدر الثانية فى 17 رمضان فى السنة الثانية وءاخرها غزوة تبوك فى شهر رجب سنة 9 من الهجرة. وعدد سراياه التى لم يحضرها 47 .

فتح مكة فى السنة 8 من رمضان

32- تحويل القبلة

مكث رسول الله r بالمدينة يصلي إلى القدس 16 شهرا فى ربيع الثانى من السنة الثانية أو17 على ما قال ابن هشام وفى رجب

33- فرض صيام رمضان فى السنة الثانية فى شعبان وكذلك الزكاتان زكاة الفطر وزكاة المال

34- حجاته r مرة واحدة فى السنة العاشرة، وعُمُرَاته أربع الأولى: عمرة الحديبية سنة 6 الثانية: عمرة القضاء في السنة الموالية كلاهما فى ذى القعدة، والثالثة: عمرة الجعرانة بعد حنين، الرابعة: التي فعلها مع حجته.

وصام r تسع رمضانات

35- أولاده r سبعةعلى الأصح أولهم القاسم مات وعمره سنتان العاشرة فى ذى الحجة ثم زينب ثم رقية ثم فاطمة ثم أم كلثوم ثم عبد الله وهو المسمى الطيب والطاهر وكلهم ولدوا بمكة من خديجة إلا إبراهيم فولد بالمدينة من مارية القبطية سنة ثمان من الهجرة وعق عنه r بكبشين ومات سنة عشر وعمره سنة و10 أشهر

36- توفى r فى يوم الإثنين 12 ربيع الأول سنة 11هـ ق 8 يونيو 633 وعمره 63 سنة

37- عدد سور القرآن 114 سورة، معظمه نزل بمكة ما عدا ثلاثا وعشرين سورة فبالمدينة وهى البقرة آل عمران النساء المائدة الانفال التوبة الحج النور الأحزاب القتال الفتح الحجرات الحديد المجادلة الحشر الممتحنة الصف الجمعة المنافقون التغابن الطلاق التحريم النصر

38- آخر ما نزل "واتقوا يوما ترجعون فيه إلى الله" وقيل "يستفتونك قل الله يفتيكم فى الكلالة" الآية وقيل سورة المائدة وقيل خاتمة براءة.

ونزول القرآن مرة واحدة إلى بيت العزة فى ليلة القدر

39- مدة نزول القرآن 23 سنة لأنه r عاش فى مكة بعد البعثة 13 سنة وفى المدينة عشر سنوات.





ونستمد من كتاب الله تعالى ومن سنة نبيه مما استدل به الشيخ الجليل القاضي عياض السبتي المولد، المراكشي المدفن، ما يجب على المسلمين نحو نبيهم .r

الايمان به:

من ذلك بعض دلائل وجوب الإيمان به، وإن كان هذا عندنا معشر المسلمين معروفا بالضرورة، قوله تعالى ) >ApöaóEöù‚BÓèö<öÓöYX çf/B`YöF ùŠùöjpcözætæo ù§Ê—PöYEMöóEöj@¢A ³P™ö³ù‚aœ›@¢A •ù^qj@¢A bvù‚pb–öF çf/B`YöF ©ùŠöùôEö#<Ӂùöi\öƒæo b‰pöbmö`YEö‡NFAæo ÷~.ö„öNiÓm]j æuo.qö]ôEö÷‹]‡F (

ومثله في الأحاديث الكثيرة لا مجال لاستقصائها.

طاعته:

أما وجوب طاعته فيكفي أن الله تعالى قرن طاعته تعالى بطاعة رسوله في أكثر من آية، وأن النبي r هو الرائد إلى الجنة بدليل قوله r" كُلُّ أُمَّتِي يَدْخُلُونَ الْجَنَّةَ إِلَّا مَنْ أَبَى، قَالُوا يَا رَسُولَ اللَّهِ وَمَنْ يَأْبَى؟ قَالَ مَنْ أَطَاعَنِي دَخَلَ الْجَنَّةَ، وَمَنْ عَصَانِي فَقَدْ أَبَى"[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]



اتباعه:

وأما وجوب اتباعه وامتثال سنته والاقتداء بهديه، فقد قال الله تعالى PhöaZX) u¢A ÷~aôEöóE.öƒ æupöeYEöøa‡F ]f/@]A —çZöFpöbmö`YEö‡NFBÓöYX b~.ö„÷YEö`YEö÷b–öF bf/@H Øsö`YWö>ZmӖöFæo ÷~.ö„]j $÷~.ö„ÓYöFpaZöF.^r ( وقال تعالى: ) `t\^qö÷Óö–Eö>iÓöYX æv–öFù^qj@¢A æupöbYWçjB]Zb–öF ævÓn ¯ù‰Psö÷‚]A u%&A ÷~b‹ÓöYEö–ER“a‡F ¹‡Šö]óEö>ôEö`YX ÷o]A ÷~b‹ÓöYEö–ER“b–öF º_CA\^qöÓn º~–Eöçj]A (

محبته ومحبة آل بيته:

عن أنس t أن رسول الله r قال: "لَا يُؤْمِنُ أَحَدُكُمْ حَتَّى أَكُونَ أَحَبَّ إِلَيْهِ مِنْ وَالِدِهِ وَوَلَدِهِ وَالنَّاسِ أَجْمَعِينَ"[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

وعن علي t أن النبي r أَخَذَ بِيَدِ حَسَنٍ وَحُسَيْنٍ فَقَالَ: "مَنْ أَحَبَّنِي وَأَحَبَّ هَذَيْنِ وَأَبَاهُمَا وَأُمَّهُمَا كَانَ مَعِي فِي دَرَجَتِي يَوْمَ الْقِيَامَةِ"[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

علامة المحبة:

من علامات حبه r:

الاقتداء به.

وكثرة ذكره، لأن من أحب شيئا أكثر من ذكره،

محبة من أحب النبي r

بغض من أبغض اللهَ ورسوله r.

محبة القرآن.

الشفقة على أمته r والسعي في مصالحهم.

حرمته وتعظيمه حيا وميتا:

قال الله تعالى: ) ,BöNZöF¢A \†ö#<]óEö>iæz÷t%&A LAqöP‹#<\{z LAsöÐø{yÓöYEöb‚æo LAs–öFù^q]ZöFæo (8) >ApöaóEù‚pöaôEùö²j çf/B`YöF ©ùŠùöjpcözætæo obt±[PsöÓmöa‡Fæo b‰obsöù²ZXÓpöa‡Fæo (





حكم الصلاة عليه r وفضلها:

الصلاة عليه فرض على الجملة غير محدد بوقت لأمر الله تعالى به قال تعالى: ) du¢A ]f/@]A 'bŠö]ôE\ö„«<Eö]×i<ӂæo æupö€i\“b–öF ™]iÓn $ù§Ê—PöYEMöóEöj@]A Bæ‹e–öF%&Bš#<öӖöF æv–öFù^qj@]A >ApöaóEöӂAÓ§ >Apö€i\” ùŠö÷–Eö]iÓn >Apöbùö²iæzæo IB–Eùöiö÷y]‡F (

وروى أنس بن مالك أن النبي r قال (من صلى علي صلاة واحدة صلى الله عليه عشر صلوات وحط عنه عشْر خطِيئات ورفع له عشر درجات)[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] وفى رواية "وكتب له عشر حسنات".



وخير ما نختم به هذا الموجز من سيرته r آخر ما خاطب به أمته عند قدومه على ربه، فقد ذكر أهل السيرة أن النبي r خرج متوكئا على علي والفضل، والعباس أمامهم، قد عصب على رأسه حاشية برد، يخط الأرض برجله، حتى جلس على أسفل مرقاة من المنبر، وثار الناس إليه، فحمد الله وأثنى عليه ثم قال: أيها الناس بلغني أنكم تخافون من موت نبيكم، هل خلد نبي قبلي فيمن بعث الله فأُخلّد فيكم؟، ألا إني لاحق بربي وإنكم لاحقون بي، فأوصيكم بالمهاجرين الأولين خيرا، وأوصي المهاجرين فيما بينهم، فإن الله تعالى يقول: (والعصر إن الإنسان لفي خسر) إلى آخرها، وإن الأمور تجري بإذن الله تعالى، ولا يحملنكم استبطاء أمر على استعجاله، فإن الله عزو جل لا يعجل بعجلة أحد، ومن غالب الله غلبه، ومن خادع الله خدعه، (فهل عسيتم إن توليتم أن تفسدوا في الأرض وتقطعوا أرحامكم)

أوصيكم بالأنصار خيرا، فإنهم الذين تبوءوا الدار والإيمان من قبلكم، ألم يشاطروكم في الثمار، ألم يوسعوا لكم في الديار، ألم يؤثروكم على أنفسهم وبهم خصاصة، وقد قضوا الذي عليهم وبقي الذي لهم، ألا فمن وُلي أن يحكم بين رجلين فليقبل من محسنهم ويتجاوز عن مسيئهم

ولا تستأثروا عليهم، ألا وإني فرط لكم وأنتم لاحقون بي، ألا وإن موعدكم الحوض، فمن أحب أن يرده غدا فليكفف لسانه ويده، إلا فيما ينبغي.







أعدها وألقاها بالمناسبة

جامع الصالحي طالب بمدرسة المسجد الكبير العتيقة تراست إنزكان جهة أكادير

تحت إشراف شيخه الفاضل أحمد اليربوعي شيخ المدرسة







[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] - رواه البخاري عن أبي هريرة.


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] - البخاري ومسلم وغيرهما.


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] - رواه الإمام أحمد والترمذي وقال: حديث حسن غريب.


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]- رواه الإمام أحمد والنسائي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
محطات من السيرة النبوية العطرة
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى مدرسة المسجد الكبير العلمية العتيقة بتراست  :: المواد المدرسة :: السيرة النبوية-
انتقل الى: