منتدى مدرسة المسجد الكبير العلمية العتيقة بتراست
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة / انت غير مسجل في هذا المنتدى يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة منتديات مسجد الكبير لتراست

منتدى مدرسة المسجد الكبير العلمية العتيقة بتراست

التواصل مع المدرسة : madrasttarrasst@gmail.com
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

  من كتابات الفقيه الجلبيل أحمد اليوربوعي

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
حسن اليوربوعي

avatar

عدد المساهمات : 571
نقاط : 6966
تاريخ التسجيل : 13/10/2010
العمر : 47
الموقع : جهة سوس

مُساهمةموضوع: من كتابات الفقيه الجلبيل أحمد اليوربوعي   الثلاثاء 26 أكتوبر - 4:18

مدرسة تراست وإشعاعها العلمي
إن مكانة أي منطقة تكمن في ءاثار أبنائها البررة الذين خلدوا بأعمالهم البارة ءاثارهم الخيرة التي قدموها خدمة لدينهم ولوطنهم وأمتهم فانضووا بذالك ضمن قوله تعالى : [ ونكتب ما قدموا وءاثرهم ]ءاية 12 سورة يس وارتحلوا ولسان حالهم يقول:
تلك ءاثارنا تدل علينا فانظروا بعدنا إلى الآثار
وكلما ازدهرت البلاد وتحضرت وذاع صيتها في ميدان المكرمات ؛ فماذاك إلا بهمة أبنائها لأن البلاد برجالها والرجال بأعمالها .
وما زين الأرجاء إلا رجالها وإلا فلا فضل لترب على ترب
وإن من مميزات هذا البلد الحافل برجال ونساء وقدموا من الأعمال الجليلة ما تزخر بئاثارهم سائر جهات المملكة السعيدة،من مدارس قرءانية وعلمية وزوايا ساهمت في التربية والتكوين وتخريج المجاهدين الواقفين بالمرصاد لكل عدو دخيل فبفضل الله وبهمة هذا السلف الصالح حافظ المغرب على هويته الإسلامية ومكانته المحترمة بين سائر دول المعمور قديما وحديثا ، أفلا يحق لأمجاد هذا السلف المجيد أن تخلد وتنشر؟ لتكون نبراسا لهذا الخلف ليواصل المسير ليعطى المثال الحي على بروره بأجداده ووطنه ليستمر مشعل التحضر والاستمرار على النهج القويم وهاجا جيلا بعد جيل لأن البقاء والدوام للأصلح ولأن الله يحب المصلحين .
ولمواصلة السير على هذا النهج وفق الله أمير المومنين جلالة محمد السادس دام له النصر والتمكين فجدد رابطة علماء المغرب لتكون في مستوى عهده الزاهر ولإحلالها المكانة الائقة بمكانة العلم والعلماء ؛ سماها الرابطة المحمدية للعلماء، ولقحها بدماء جديدة أكسبتها حيوية ونشاطا ، فهاهي بمبادراتها وأعمالها القيمة ؛ تواصل عملها ليل نهار في إخراج كنوز مخفية لم تصلها يد البحث بعد ، [1] وخصصت مركزا للدراسات والأبحاث وإحياء التراث بالدار البيضاء، أنجز الكثير من العمل المثمر وطبع الكثير من الكتب المخطوطة المهمة ، خصوصا فيما يتعلق بالمذهب المالكي والعقيدة الأشعرية وعلم السلوك السني الخالي من كل ما يتنافى مع مباديء الحنفية السمحة لجعل الحد لظاهرة التشدد المنافية لمبدإ وأسس الاسلام ، وقد أكد النبي الأكرم "ص"على هذا في أكثر من حديث نقتصر على هذا النص المحكم الواضح فقد روى أبو هريرة "ض"عنه عن النبي "ص"أنه قال : [ إن الدين يسر ولن يشاد الدين أحد إلا غلبه فسددوا وقاربوا واستعينوا بالغدوة والروحة وشيء من الدلجة ] أخرجه الشيخان وبما أن سلفنا الصالح من الولاة والعلماء حصنوا الأرض والإنسان والدين
والوطن ، وحافظوا على وحدة الأمة على جميع الأصعدة.

أليس من الواجب على هذا الخلف أن يتعرف أولا على مجد ءابائه التليد ليواصلوا السير على النهج الوحدوي الأقوم ليضيفوا
إليه المجد الجديد ، وهذا هو الهدف المنشود في تجديد الشأن الديني بمشاركة كل فعاليات المجتمع ، وعلى رأسه العلماء الذين هم ورثة الأنبياء وفي إطار التنمية البشرية الشاملة التي نادى بها صاحب الجلالة نصره الله في 18 ماي 2005 .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
حسن اليوربوعي

avatar

عدد المساهمات : 571
نقاط : 6966
تاريخ التسجيل : 13/10/2010
العمر : 47
الموقع : جهة سوس

مُساهمةموضوع: رد: من كتابات الفقيه الجلبيل أحمد اليوربوعي   الثلاثاء 26 أكتوبر - 4:27


من بحث مونوغرافية للمعالم العلمية لعمالة إنزكان آيت ملول. للشيخ الجليل أحمد اليوربوعي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
من كتابات الفقيه الجلبيل أحمد اليوربوعي
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى مدرسة المسجد الكبير العلمية العتيقة بتراست  :: التعريف بالمدرسة :: الاشعاع العلمي للمدرسة-
انتقل الى: